خبر صحفي

معهد الدراسات الإسماعيلية ينشئ وحدة المجموعات الإسماعيلية الخاصة

15/04/2014
يسر معهد الدراسات الإسماعيلية أن يعلن عن إنشاء وحدة المجموعات الإسماعيلية الخاصة (ISCU)، وهي وحدة مستقلة تعمل تحت إشراف المدير المشارك للمعهد الدكتور فرهاد دفتري . تسعى الوحدة إلى دراسة المواد ذات الصلة بتراث الجماعات الإسماعيلية حول العالم والبحث فيها. وبالإضافة لذلك سوف تحمل هذه الوحدة المسؤولية الكاملة لإدارة وتطوير المجموعات الخاصة في المعهد بما في ذلك المخطوطات، والقطع النقدية وغيرها من التحف، والكتب والمجلات المطبوعة النادرة، والمواد المؤرشفة، والمواد السمعية-البصرية .... إلخ، بالإضافة إلى الإشراف على النشاطات المتنوعة بما في ذلك الفهرسة والترميم والتحويل للصيغة الرقمية وتنظيم المعارض.
 
يقتني المعهد أهم المخزونات في العالم من المواد التي تعود للجماعات الإسماعيلية بما يشمل ما يقرب من ٣٠٠٠ مخطوط باللغات العربية والفارسية والهندية بالإضافة إلى بضعة مئات من مجلدات الكتب النادرة والدوريات والمجلات والمطبوعات، فضلاً عن قطع نقدية هامة تعود للفترة الفاطمية وفترة آلموت من التاريخ الإسماعيلي. تضع الوحدة أيضاً برنامج أرشفة للحفاظ على المواد المؤرشفة في مجموعة المعهد وتيسير استخدامها من قبل الباحثين.
 
وقد تم تعيين وافي مؤمن رئيساً لهذه الوحدة، وهو أحد خريجي المعهد وكان يعمل حتى أمد قريب كأمين على المجموعات الإسماعيلية في مكتبة المعهد. يعكف وافي مؤمن حالياً على إنهاء رسالة الدكتوراه في جامعة شيكاغو، وقد ركز بحثه الأساسي على النشئة التاريخية لتراث الساتبانث الإسماعيلي والقضايا المتعلقة بالتفاعلات الدينية في السياق الجنوب آسيوي. كما وكان وافي مؤمن قد قاد خلال العامين المنصرمين مشروع الفهرسة الشاملة والتحليل والترميم لمجموعة المخطوطات الخوجكية والكجراتية، والتي تدون وتنقل مجموعات أدبية متنوعة أبرزها ’الجنان‘ المكتوب بلغات متنوعة مثل الكجراتية والهندية/ الهندوستانية والسندية والبنجابية مع كلمات مستعارة من اللغات العربية والفارسية.
 
يقول وافي مؤمن "إن المجموعات الخاصة في المعهد، وخاصة المخطوطات، تشكل مصدراً هاماً لفهم تفاصيل التاريخ والعقائد الإسماعيلية عبر العديد من القرون السابقة. كما وتوفر لنا هذه المخطوطات مقتطفات غنية عن العلاقات الإجتماعية- السياسية والتي شارك عبرها المسلمون وغيرهم من الجماعات في العديد من الأنظمة الفكرية، بالإضافة للعلاقات الديناميكية الموجودة بين الإسماعيليين وأصحاب العقائد الأخرى بما يشمل التراثات الإبراهيمية وحتى مجموعة واسعة من الجماعات الدينية المحلية والتي تواجدت على مدى العالم الإسلامي."
 
سيقع على عاتق وافي مؤمن بوصفه رئيساً للوحدة، المسؤولية الإدارية الشاملة لمواد المجموعات الخاصة في المعهد وتطويرها والحفاظ عليها بالإضافة إلى تسهيل البحث والتعلم من هذه المواد.